تقرير - الليغا في أسبوع (9).

لا يوجد ردود
User offline. Last seen 10 سنة 41 اسبوع ago. Offline
مشترك منذ تاريخ: 31/03/2006

الليغا في أسبوع، تقرير أسبوعي نراجع فيه أبرز ما جاء في الأسبوع من أحداث ونتائج ونتعرف على جدول الترتيب وقائمة الهدافين ومباريات الأسبوع القادم من الدوري الإسباني.
 

نتائج الأسبوع 9 من الليغا:

إسبانيول 0-0 ملقا
ريال بيتيس 1-0 فالنسيا
سيلتا فيغو 1-1 ديبورتيفو لاكورونيا
رايو فاييكانو 0-5 برشلونة
ريال سرقسطة 2-1 إشبيلية
ليفانتي 3-1 غرناطة
أثليتيك بلباو 1-2 خيتافي
أتلتيكو مدريد 3-1 أوساسونا
مايوركا 0-5 ريال مدريد
بلد الوليد 2-2 ريال سوسييداد

نلاحظ من خلال النتائج أعلاه أن الجولة 9 من الليغا لم تشهد مفاجآت مثيرة، كما شهدت الجولة عودة برشلونة إلى سابق عهده بتحقيق الانتصارات العريضة حين تمكن من العودة من ملعب رايو بخماسية. وما زال التنافس محتدماً بين الفرق في صدارة الليغا إذ حافظ البرسا على فارق النقاط الـ8 التي تفصله عن ريال مدريد، لكن في المقابل واصل أتلتيكو عروضه القوية بالفوز على أوساسونا ليستمر في مزاحمة البرسا على الصدارة، ولا يفصلهما إلا فارق الأهداف.

جدول الترتيب:

1. برشلونة 25
2. أتلتيكو مدريد 25
3. ملقا 18
4. ريال مدريد 17
5. ريال بيتيس 16
6. ليفانتي 16

لم تخلو الجولة 9 من الليغا من المواقف الدراماتيكية، فقد استمر الجدل بين كريستيانو رونالدو وجماهير الخصم، وهذه المرة كانت الحرب مع جمهور مايوركا الذي أطلق صافرات الاستهجان بحقه ووجه له الإهانات حيث وصفه بعبارات مثل “كريستيانو باربي” وكذلك “كريستيانو شاذ” لكن الدون نجح في الرد بتسجيل هدف ثانٍ له في المباراة ليضع يده على أذنه ويقول للجماهير لا آبه لما تقولون. وبعد المباراة انتقد مدرب مايوركا سلوك رونالدو وطالبه بإظهار مزيد من التواضع.

في الشق الآخر من الليغا، كان ليو ميسي يستعد للاحتفال بتسلم جائزة الحذاء الذهبي الذي تم أمس الإثنين. وكان ميسي قد تخطى في مباراة هذا الأسبوع حاجز الـ300 هدف في مسيرته الاحترافية. وأصبح رصيد ميسي الإجمالي من الأهداف 301. جدير بالملاحظة أن هذه الأهداف لا تشمل أهداف الليو مع منتخب الأرجنتين للشباب الذي قاده لإحراز كأس العالم في هولندا عام 2005، وكذلك مع المنتخب الأولمبي في أولمبياد بكين الذي قاده أيضاً لإحراز الذهبية في أولمبياد بكين.

قائمة الهدافين:

1. ميسي 13
2. رونالدو 11
3. فالكاو 10
4. أدوريز 6
5. نيغريدو 6

كما هو ملاحظ استمر السباق بين الكبيرين مع مزاحمة راداميل فالكاو لهما، لكن هل يواصل فالكاو تلك المنافسة الشرسة أم يتوقف في حال بدأ مستوى فريقه بالتراجع؟

أخيراً وليس آخراً، نتوقف مع جدول مباريات الأسبوع القادم (10) من الليغا:

ملقا – رايو فاييكانو
برشلونة – سيلتا فيغو
ريال مدريد – ريال سرقسطة
فالنسيا – أتلتيكو مدريد
ريال سوسييداد – إسبانيول
ديبورتيفو لاكورونيا – مايوركا
أوساسونا – بلد الوليد
غرناطة – أثلتيك بلباو
إشبيلية – ليفانتي
خيتافي – ريال بيتيس

من خلال القائمة، نلاحظ ان مهمة العملاقين لا تبدو صعبة، بل تبدو النقاط الـ3 في المتناول لكل من البرسا والريال. في المقابل، تنتظر أتلتيكو مدريد المنافس الأبرز لهما معقدة عندما يحل ضيفاً على فريق الخفافيش فالنسيا في ملعب الميستايا.